بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» صلاة تفرج الكرب
الخميس أبريل 27, 2017 4:25 am من طرف عبدالباقي احمد

» سيدنا محمد حق اليقين
الخميس أبريل 27, 2017 4:20 am من طرف عبدالباقي احمد

» من بعض اسراره
الخميس أبريل 27, 2017 4:09 am من طرف عبدالباقي احمد

» دعوة عظيمه لهلاك الظالم
الخميس أبريل 27, 2017 4:08 am من طرف عبدالباقي احمد

» دعاء الخضر
الخميس أبريل 27, 2017 4:08 am من طرف عبدالباقي احمد

» كتاب أوراد الطريقة التجانية
الثلاثاء أبريل 18, 2017 12:50 am من طرف محمد أبو عبد الرحمن

» عدوك ثاني يوم في المستشفى
الثلاثاء أبريل 11, 2017 3:16 pm من طرف ahmed1115

» الساعة الذهبية
الجمعة مارس 31, 2017 7:09 pm من طرف ahmed1115

» زمزم ومكة المكرمة
الجمعة مارس 31, 2017 5:49 pm من طرف ahmed1115

التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

حال الاضطرار للرجوع إلى مداومة الاستغفار

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

حال الاضطرار للرجوع إلى مداومة الاستغفار

مُساهمة من طرف Admin في السبت أبريل 02, 2011 11:34 am

حال الاضطرار للرجوع إلى مداومة الاستغفار
قال الله تعالى في كتابه العزيز : {ٱلَّذِينَ يَقُولُونَ رَبَّنَا إِنَّنَا ءامَنَّا فَٱغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَقِنَا عَذَابَ ٱلنَّارِ ٱلصَّـٰبِرِينَ وَٱلصَّـٰدِقِينَ وَٱلْقَـٰنِتِينَ وَ ٱلْمُنفِقِينَ وَ ٱلْمُسْتَغْفِرِينَ بِٱلأسْحَارِ} آل عمران : 16 ، 17
قال الله تعالى :{ كَانُواْ قَلِيلاً مّن ٱلليْلِ مَا يَهْجَعُونَ وَ بِٱلأَسْحَـٰرِ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ }الذاريات:17،18
و قال عزّ و جلّ :{إِذَا جَاء نَصْرُ ٱللَّهِ وَٱلْفَتْحُ وَ رَأَيْتَ ٱلنَّاسَ يَدْخُلُونَ فِى دِينِ ٱللَّهِ أَفْوٰجاً فَسَبّحْ بِحَمْدِ رَبّكَ وَ ٱسْتَغْفِرْهُ إِنَّهُ كَانَ تَوبَا} سورة النصر.
و قال سبحانه :{ثُمَّ أَفِيضُواْ مِنْ حَيْثُ أَفَاضَ ٱلنَّاسُ وَ ٱسْتَغْفِرُواْ ٱللَّهَ إِنَّ ٱللَّهَ غَفُورٌ رَّحِيمٌ} البقرة:199
و قال سبحانه: {لَوْلاَ تَسْتَغْفِرُونَ ٱللَّهَ لَعَلَّكُمْ تُرْحَمُونَ }النمل:46
و قال عز وجل: {وَ تُوبُواْ إِلَى ٱللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا ٱلْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ} النور:31
كما قال عز وجل : {وَ مَا كَانَ ٱللَّهُ مُعَذّبَهُمْ وَ هُمْ يَسْتَغْفِرُونَ }الأنفال:33.
و قال سبحانه : { فَقُلْتُ ٱسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّاراً يُرْسِلِ ٱلسَّمَاء عَلَيْكُمْ مّدْرَاراً وَ يُمْدِدْكُمْ بِأَمْوٰلٍ وَ بَنِينَ وَ يَجْعَل لَّكُمْ جَنَّـٰتٍ وَ يَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَاراً } نوح:10-12
و قال سبحان : {وَأَنِ ٱسْتَغْفِرُواْ رَبَّكُمْ ثُمَّ تُوبُواْ إِلَيْهِ يُمَتّعْكُمْ مَّتَاعًا حَسَنًا إِلَىٰ أَجَلٍ مُّسَمًّى وَ يُؤْتِ كُلَّ ذِي فَضْلٍ فَضْلَهُ} هود:3
و قال سبحانه : {يٰأَيُّهَا ٱلَّذِينَ ءامَنُواْ تُوبُواْ إِلَى ٱللَّهِ تَوْبَةً نَّصُوحاً عَسَىٰ رَبُّكُمْ أَن يُكَفّرَ عَنكُمْ سَيّئَـٰتِكُمْ وَيُدْخِلَكُمْ جَنَّـٰتٍ تَجْرِى مِن تَحْتِهَا ٱلأَنْهَـٰرُ} التحريم:8
و قال سبحانه و تعالى :{ قُلْ يٰعِبَادِىَ ٱلَّذِينَ أَسْرَفُواْ عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ لاَ تَقْنَطُواْ مِن رَّحْمَةِ ٱللَّهِ إِنَّ ٱللَّهَ يَغْفِرُ ٱلذُّنُوبَ جَمِيعاً إِنَّهُ هُوَ ٱلْغَفُورُ ٱلرَّحِيمُ وَأَنِـيبُواْ إِلَىٰ رَبّكُمْ وَأَسْلِمُواْ لَهُ مِن قَبْلِ أَن يَأْتِيَكُمُ ٱلْعَذَابُ ثُمَّ لاَ تُنصَرُونَ }الزمر:53، 54
و في هذا قال الإمام القرطبي رحمه الله : "قال علماؤنا : الاستغفار المطلوب هو الذي يحلّ عقد الإصرار ، و يُثَبِّتُ معناه في الجنان ، و ليس التلفّظ بمجرّد اللّسان ، فمن استغفر بلسانه ، و قلبه مصرّ على معصيته ، فاستغفراه يحتاج إلى استغفار"،
و قال بعض العلماء : "من لم يكن ثمرة استغفاره تصحيح توبته فهو كاذب ، والمستغفر من الذنب و هو مقيم عليه كالمستهزئ بربه".
ثم قال أنس بن مالك رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلّم يقول : ( قال الله تعالى : يا ابن آدم ، إنك ما دعوتني و رجوتني غفرت لك على ما كان منك و لا أبالي ، يا ابن آدم لو بلغت ذنوبك عنان السماء، ثم استغفرتني غفرت لك و لا أبالي ، يا ابن آدم ، إنك لو أتيتني بقراب الأرض خطايا ثم لقيتني لا تشرك بي شيئاً لأتيك بقرابها مغفرة)
و قال عليه الصلاة والسلام فيما رواه مسلم في صحيحه : ( والذي نفسي بيده ، لو لم تذنبوا لذهب الله تعالى بكم و لجاء بقوم يذنبون فيستغفرون الله تعالى فيغفر لهم )
و قال عليه الصلاة والسلام: (كل بني آدم خطاء، و خير الخطائين التوابون) رواه الإمام أحمد والترمذي وغيرهما
و قال صلّى الله عليه و سلّم عن نفسه : ( و الله إني لأستغفر الله وأتوب إليه في اليوم أكثر من سبعين مرة ) رواه البخاري في صحيحه

و روى أبو داود والترمذي و صححه عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : كنا نعد لرسول الله في المجلس الواحد مائة مرة يقول: ( ربِّ اغفر لي وتب علي إنك أنت التواب الرحيم )
و في الحديث عند الإمام أحمد وأبي داود وابن ماجة: قال رسول الله صلّى الله عليه و سلّم : ( من لزم الاستغفار جعل الله له من كل هم فرجاً ، و من كل ضيق مخرجاً ، و رزقه من حيث لا يحتسب )
وعن ابن مسعود رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلّى الله عليه و سلّم: ( من قال أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الحي القيوم وأتوب إليه ، غفرت ذنوبه و إن كان قد فرّ من الزحف )
و في الصحيحين : أن رسول الله صلّى الله عليه و سلّم كان يكثر أن يقول في ركوعه و سجوده: ( سبحانك اللهم ربنا وبحمدك ، اللهم اغفر لي )
و روى مسلم في صحيحه أن من آخر ما كان يقول في صلاته صلّى الله عليه و سلّم قبل التسليم: (اللهم اغفر لي ما قدمت و ما أخرت ، وما أسررت و ما أعلنت ، وما أسرفت ، وما أنت أعلم به مني ، أنت المقدم وأنت المؤخر , لا إله إلا أنت )
و قال رسول الله صلى الله عليه و سلّم سيد الاستغفار أن يقول العبد : اللهم أنت ربي لا إله إلا أنت خلقتني ، وأنا عبدك وأنا على عهدك و وعدك ما استعطت ، أعوذ بك من شر ما صنعت ، أبوء لك بنعمتك علي ، وأبوء بذنبي ، فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت ، من قالها من النهار موقناً فمات من يومه قبل أن يمسي فهو من أهل الجنة ، و من قالها من الليل و هو موقن بها فمات قبل أن يصبح فهو من أهل الجنة ). صحيح البخاري
و استغفر الله لي و للمسلمين و المسلمات و آخر دعوانا أن الحمد لله ربّ العالمين
وعن الإمام جعفر الصادق عليه السلام
قال: ما من مؤمن يقترف في كل يوم أو ليلة أربعين كبيرة يستغفر الله وهو نادم بهذا الاستغفار إلا غفر الله له:
أستغفرُ الله الذي لا إلهَ إلا هو الحيُّ القيومُ بديعُ السماواتِ والأرض ذو الجلالِ الإكرام وأسألهُ أن يتوبَ عليَّ.
وعن الصادق ع من قال كل يوم أربع مائة مرة مدة شهرين متتابعين رزق كنزا من علم أو كنزا من مال و هو :
أستغفر الله الذي لا إله إلا هو الرحمن الرحيم الحي القيوم بديع السماوات و الأرض من جميع جرمي و ظلمي و إسرافي على نفسي و أتوب إليه .
قال أمير المؤمنين ع من أراد أن يكتال له بالمكيال الأوفى فليقل في دبر كل صلاة سُبْحانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ وَ سَلامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ وَ الْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعالَمِينَ

Admin
Admin

عدد المساهمات : 193
تاريخ التسجيل : 30/03/2011

http://aldoaa.7olm.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حال الاضطرار للرجوع إلى مداومة الاستغفار

مُساهمة من طرف عبدالباقي احمد في الجمعة ديسمبر 21, 2012 2:34 pm

اسنغفر الله العظيم الذي لا اله الا هو الحى القيوم واتوب اليه من جميع ظلمى وجرمى واسرافى على نفسي واتوب اليه
avatar
عبدالباقي احمد
عضو نشيط
عضو نشيط

عدد المساهمات : 98
تاريخ التسجيل : 14/12/2012

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: حال الاضطرار للرجوع إلى مداومة الاستغفار

مُساهمة من طرف هتون احمد في الأحد ديسمبر 07, 2014 6:38 am

استغر الله العلي العظيم واتوب اليك يا ارحم الراحمين

هتون احمد
عضو مشارك
عضو مشارك

عدد المساهمات : 11
تاريخ التسجيل : 01/12/2014

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى